هبه هجرس: أشكر كل أم لديها طفل معاق أو متوحد ذهنيًا

هبة هجرس
هبة هجرس

نظمت لجنة المرأة ذات اﻹعاقة لقاءا جماهيريا موسعاً ضمن مبادرة النائبة هبة هجرس عضوة المجلس "نحو تشريعات عادلة للأشخاص ذوي الإعاقات الذهنية والتوحد" .

 

جاء ذلك بحضور ممثلى أربعة مؤسسات مجتمع مدني تعمل في مجال الإعاقات الذهنية والتوحد وهي الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، والجمعية المصرية لتقدم الأشخاص ذوي الإعاقة والتوحد “ADVANCE”، وعدد من القانونيين، وأمهات لأبناء ذوي إعاقات ذهنية وتوحد من محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية.

 

ووجهت هجرس الشكر لكل أم لديها طفل أو طفلة من ذوى إعاقة ذهنية أو نمائية أو توحد لما تتحمله من معاناة وعبء فى سبيل مساندة وتقديم العون لذويهم كما وجهت الشكر للامهات اللاتى حولن قضية ذوى اﻹعاقة من قضية خاصة إلى قضية عامة بإنشائهن  جمعيات أهلية  إيجابية قامت بدور هام فى مساعدة المجتمع ككل كما وجهت الشكر للدكتورة مايا مرسى رئيسة المجلس وأعضائه لمساندتهم لقضية المرأة ذات اﻹعاقة بإنشاء لجنة دائمة للمرأة ذات اﻹعاقة بالمجلس.

 

وأشارت مها هلالى المقررة المناوبة للجنة المرأة ذات اﻹعاقة إلى الندوة والتى تستهدف مراجعة القوانين والتشريعات النافذة ذات العلاقة بحياة الامهات وذويهم من ذوى الإعاقة في المجالات المختلفة بالتعاون مع عدد من الجمعيات الأهلية.

 

ودارت أهم المداخلات حول اقتراح برفع سن الحضانة للابناء من ذوي الإعاقة لأكثر من 15 عاما نظرا لاحتياجهم الشديد لأمهاتهم بعد هذا السن ، ووعدت النائبة الدكتورة هبة هجرس، بإضافة هذا المقترح وتضمينه بمشروع قانون الأحوال الشخصية.

ترشيحاتنا