انفراد| البنك المركزي يمد «مبادرة المتعثرين» للفلاحين والمزارعين

طارق عامر محافظ البنك المركزي
طارق عامر محافظ البنك المركزي

كشفت مصادر مصرفية رفيعة المستوى، عن قيام البنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، بالموافقة على مد مبادرة البنك المركزي المصري، التي أطلقها في يونيو 2018، لدعم العملاء المتعثرين في سداد القروض.


وأوضحت المصادر -التي فضلت عدم ذكر اسمها- في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن البنك المركزي وافق على مد المبادرة، للمتعثرين عن سداد القروض من «الفلاحين والمزارعين» عملاء البنك الزراعي المصري، حتى 30 يونيو المقبل.

بالأرقام حصص البنوك المشاركة في مبادرة المركزي لمتعثري القروض


وأشارت المصادر، إلي أن الهدف من مد مبادرة البنك المركزي للفلاحين والمزارعين، هو تشجيع الفلاحين والمزارعين على سداد مديونياتهم، حيث إن الفترة الـ6 شهور التي حددها البنك المركزي لم تكن كافية بالنسبة لهم.


وأكدت أن رأس المال الخاص بالفلاحين والمزارعين من الأراضي والمحاصيل التي يتم حصادها وفقًا لمواعيد محددة، وأن التدفقات النقدية بالنسبة للمزارعين من محاصيل القصب والذرة، خلال الشهور المقبلة.


وتقوم البنوك المشاركة بالمبادرة، ستقوم بعدة تيسيرات، منها إعفاء العملاء المتعثرين من كامل الفوائد المتراكمة وغير المسددة والتي تبلغ 16.8 مليار جنيه وذلك في حالة التزامهم بسداد 100 % من رصيد الدين في 31/12/2017 نقداً في موعد غايته 31/12/2018.


ويبلغ إجمالي الفوائد المتراكمة غير المسددة من قبل العملاء المخاطبين بهذه المبادرة البالغة 16.8 مليار جنيه، منها 12 مليارًا للشركات المتعثرة بأرصدة أقل من 10 ملايين جنيه، و 4.8 مليار جنيه بالنسبة للعملاء من الأفراد. 


يذكر أن البنوك التي شاركت في مبادرة البنك المركزي للعملاء المتعثرين، رفعت  مذكرات إلى البنك المركزي، بشأن المبادرة بعد شهرين فقط من إطلاقها، نتيجة قلة استجابة العملاء المتعثرين، حيث أرسلت البنوك لعملائها تخبرهم بشأنها لكنهم لم يتلقوا أية استجابة من العملاء، بسبب تخوف العملاء وعدم ثقتهم في إسقاط الفوائد المقررة عليهم، وكذلك أن فترة السداد اقتصرت على 6 أشهر فقط.


ويبلغ عدد المستفيدين من المبادرة، في البنك الأهلي، حوالي 1350 شركة، تبلغ قيمة أصل مديونياتها 700 مليون جنيه، كما يصل عدد العملاء المتعثرين الذين يدخلون ضمن المبادرة في بنك مصر إلى 12.693 ألف عميل بين أفراد وشركات، بينما يبلغ عدد العملاء المستفيدين من مبادرة البنك المركزى لدعم المتعثرين من الأفراد والشركات، في بنك القاهرة 21 ألف عميل مقسم بين 3 آلاف شركة ما بين متناهية الصغر وصغيرة ومتوسطة، إضافة إلى 18 ألف عميل من الأفراد.


ويبلغ عدد العملاء الذي ينطبق عليهم المبادرة في البنك الزراعي الزراعي المصري، 27 ألف عميل من إجمالي 127 ألف عميل متعثر بالبنك تبلغ مديونياتهم 4 مليارات جنيه، بينما يصل عدد العملاء المستفيدين من المبادرة ببنك التنمية الصناعية، 150 عميلا، بحجم مديونية 370 مليون جنيه.


وأطلق البنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر، مبادرة لتسوية المديونيات المتعثرة للشركات بأرصدة أقل من 10 ملايين جنيه، وكافة مديونيات العملاء من الأفراد غير شاملة أرصدة البطاقات الائتمانية وفقاً للمركز في 31/12/2017 سواء المتخذ أو غير المتخذ ضدهم إجراءات قضائية مع البنوك المشاركة في المبادرة.


وأوضح البنك المركزي، أن هذه المبادرة تأتي من مسئولية البنك المركزي والبنوك العاملة في السوق المحلية، لتدعيم التنمية الاقتصادية ورغبة منها في حل مشاكل الديون المتعثرة وتخفيف العبء عن صغار العملاء الجادين فى السداد وإعادتهم لدائرة النشاط الاقتصادي.


وأكد البنك المركزي المصري، أن هذه المبادرة يستفيد منها أكثر من 3500 شركة و337 ألفاً من الأفراد من عملاء بنوك؛ البنك الأهلى المصرى، وبنك مصر، وبنك القاهرة، والبنك المصرى لتنمية الصادرات، والبنك العقارى المصرى العربى، والبنك الزراعى المصرى، والمصرف المتحد، وبنك التنمية الصناعية والعمال المصرى.


وأضاف البنك المركزي، أن المبادرة تتضمن التنازل من البنوك والعملاء عن جميع القضايا المتداولة والمتبادلة بينهم في المحاكم وإبراء ذمة المقترض إبراءً نهائياً من البنك وفقاً للقانون، وتحرير كل الضمانات المقدمة من العملاء ضماناً لتلك المديونية، وحذف المقترض من القائمة السلبية لدى البنك المركزي وكذلك لدى الشركة المصرية للاستعلام الائتماني ( I- Score) وعدم سريان حظر التعامل عليه فيما يخص هذه المديونية مع الإقرار عنه كعميل مبادرة لمدة ثلاث سنوات من تاريخ السداد، تسري هذه المبادرة حتي 31/12/2018.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم