نائب رئيس بنك مصر السابق: 2019 آخر السنوات الصعبة

نائب رئيس بنك مصر السابق: 2019 آخر السنوات الصعبة
نائب رئيس بنك مصر السابق: 2019 آخر السنوات الصعبة

قال سهر الدماطي، الخبير الاقتصادي ونائب رئيس بنك مصر السابق، إن هناك تحسن في كافة المؤشرات الاقتصادية بمصر، حيث إن الاقتصاد المصري حالته مستقرة بصورة أعلى من الأرجنتين وتركيا وهو ما أسفر عن عودة المستثمرين في البورصة للسوق المصرية.


وأضافت الدماطي خلال لقائها مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسؤوليتي» على قناة صدى البلد «النظرة المستقبلية للاقتصاد المصري انتقلت من مستقرة إلى إيجابية وفقا للمؤسسات الدولية»، مشيرة إلى أن عودة المستثمرين في الأذون والبورصة خطوة ساهمت في الاستقرار المصري.

 

ولفتت إلى أن «رفع الدعم أمر إيجابي، ولن تحدث زيادة في أسعار المحروقات كونها ستباع بتكلفتها وفقا للأسعار العالمية»، مشيرا إلى أن 2019 سيكون آخر السنوات الصعبة بعد رفع الدعم بشكل كامل على أسعار المحروقات.


ونوهت الخبيرة الاقتصادية أن قيمة الصادرات زادت بنسة 22%، فضلا عن تخطي تحويلات المصريين بالخارج إلى 26 مليار جنيه، وارتفاع إيرادات قناة السويس، معلقة «إيرادات السياحة شهدت ارتفاعا بعد ركود خلال سنوات الماضية».


ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم