التعليم العربي والإسلامي بنيجيريا: منهج الأزهر سلاحنا الفكري لمواجهة الإرهاب

شيخ الأزهر
شيخ الأزهر

استقبل الإمام الأكبر د.أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الأربعاء ١٦ يناير، وفد مركز التعليم العربي والإسلامي بنيجيريا.

 

عبر أعضاء الوفد النيجيري، عن اعتزازهم بمرجعيتهم الأزهرية وتمسكهم بمنهج الأزهر الشريف الذي يمثل صحيح الدين الإسلامي وسماحة تعاليمه، ويعد السلاح الفكري الأقوى لنيجيريا وأفريقيا في مواجهة الجماعات الإرهابية؛ لأنه يكشف زيف ارتباط أعمالها الإجرامية بالإسلام، مؤكدين أن الأزهر هو القبلة العلمية لعلماء وطلاب نيجيريا.

 

ووجه أعضاء الوفد، الشكر للأزهر الشريف على الدعم الذي يقدمه لنيجيريا، من خلال استقبال الطلاب النيجيريين للدراسة في الأزهر وتدريب أئمة نيجيريا على مواجهة القضايا المستجدة وتفنيد مزاعم الجماعات المتطرفة، معربين عن تطلعهم لدعم الأزهر لمركز التعليم العربي والإسلامي بنيجيريا.

 

من جانبه، أوضح الإمام الأكبر، أن ما يقوم به الأزهر تجاه نيجيريا هو من باب المسؤولية التي يحملها على عاتقه تجاه كل المسلمين حول العالم، مبديًا استعداد الأزهر لتقديم المزيد من الدعم لنيجيريا ولمركز التعليم العربي والإسلامي بما يساعد المركز على أداء رسالته في خدمة المجتمع النيجيري.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم