«مانشيت» يبرز مقال «البهنساوي» عن سماحة مصر

الكاتب الصحفي محمد البهنساوي - رئيس تحرير «بوابة أخبار اليوم»
الكاتب الصحفي محمد البهنساوي - رئيس تحرير «بوابة أخبار اليوم»

تناول برنامج «مانشيت» على فضائية ON E، مقال الكاتب الصحفي محمد البهنساوي رئيس تحرير «بوابة أخبار اليوم»، والتي جاءت بعنوان «جليطة» أوباما.. و«واقعية» ترامب .


وأشار برنامج «مانشيت» الذي تقدمه الإعلامية رانيا هاشم، إلى ما أفرده الكاتب الصحفي محمد البهنساوي، بأن مصر بلد التسامح والحريات الدينية وهو الشعار الذي أحدث زخم في العالم كله بعد افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي، لمسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية.

 

وأبرز البرنامج تنويه رئيس تحرير «بوابة أخبار اليوم»، في مقاله، عن «جليطة» الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، عندما وجه كلمته للعالم الإسلامي أجمع من داخل جامعة القاهرة وهو يرتدي عباءة الحامين لأقباط مصر، واصفا أمام العالم ومن قلب القاهرة أقباط مصر بالأقلية وأنه يسعى لمساعدتهم لنيل حقوقهم، الأمر الذي استنكره وقتها أشقاؤنا الأقباط، لتثبت الأحداث المتتالية بعد ذلك موقف أوباما وإدارته منا، أنها كانت ترسم لمصر طريقا منزلقا لتهوى خلاله إلى درك سحيق بالمنطقة كلها .

 

كان الكاتب الصحفي محمد البهنساوي، قد نشر مقالا عقب افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي، ، لمسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية، تحدث فيه عن حالة الزخم التي أحدثها هذا الافتتاح التاريخي والهام، وتصريحات الزعماء والمسئولين، مقالات كبار الكتاب، وبيانات القيادات الدينية، بشأن هذه الافتتاح .

 

وأشار «البهنساوي» في مقاله إلى إشادة زعماء العالم بالحريات الدينية في مصر ودعم الرئيس السيسي للحريات الدينية ومنح فرص للعبادة والتسامح.
 

 

ترشيحاتنا