أزمة بين الحكومة و«النواب» بسبب غياب المسئولين

صحة النواب
صحة النواب

انسحبت النائبة إلهام المنشاوي، عضو مجلس النواب، من اجتماع لجنة الشئون الصحية اليوم، أثناء مناقشة طلب إحاطة تقدمت به بسبب تدهور أحوال المستشفيات الحكومية في محافظة الإسكندرية، وذلك اعتراضا على موقف وزارتي الصحة والتخطيط بإرسال ممثلين عن المسئولين، وليسوا من أصحاب اتخاذ قرارات.

وقالت المنشاوي، أثناء اجتماع اللجنة، إن رئيس البرلمان حذر الحكومة أكثر من مرة من ضعف التمثيل داخل الجلسة العامة واللجان النوعية، وأضافت : "الحكومة بعته موظفي غير قادرين على اتخاذ القرار، وبقالي 3 سنين بحاول حل مشاكل مستشفي واحدة بس في الإسكندرية".

وتابعت: "العديد من النواب يعانون نفس المعاناة، وأعلم أن موازنة الدولة لا تحتمل المزيد من الأعباء إلا أن المستشفي اللي بتكلم عليها تم تخصيص فلوس ليها لكنها لم تُصرف، وأرى أنه بالتنسيق بين البرلمان ووزارتي الصحة والتخطيط يمكن تدبير موارد مالية".

وكانت النائبة قدمت طلب إحاطة إلى وزيرة الصحة الدكتور هالة زايد، بشأن عدم البدء في ترميم مستشفي راس التين إلى الآن بالرغم ما تم رصده من وزارة التخطيط لمستشفي راس التين في العام الماضي بخطه 2017/2018 بمبلغ قدره 4.7 مليون جنيه والذي تم تنفيذه بمبلغ 525 ألف جنيه فقط وفي العام الحالي تم رصد مبلغ 21 مليون جنيه في خطه 2018/2019 وإلى الآن لم يتم أي منفذات مع القرب علي الربع الأول من انتهاء الخطة وذلك من اجل تطوير ورفع كفاءة مستشفي راس التين.

 


 

ترشيحاتنا