برنامج الأغذية: 20 مليون يمني يعانون أزمة غذائية

صورة موضوعية
صورة موضوعية

أعلن برنامج الأغذية العالمي في بيان، اليوم الخميس 6 ديسمبر، إن مسحا عن الأمن الغذائي في اليمن أظهر أن أكثر من 15 مليون نسمة إما يعانون "أزمة" أو "حالة طارئة" وأن العدد قد يزيد إلى 20 مليونا ما لم تصلهم معونات غذائية بشكل ثابت.

وأظهر المسح الذي أجراه خبراء يمنيون ودوليون في أكتوبر، وفقا لنظام دولي لتصنيف أزمات الغذاء أن حوالي 65 ألفا يعانون "كارثة" غذائية أو أنهم قرب مستويات المجاعة وأن معظمهم يعيشون في مناطق الصراع.


وأوضح برنامج الأغذية أن العدد قد يزيد إلى 237 ألفا ما لم تصل مساعدات غذائية، وكانت إستريد ستكاليبرغ، الخبيرة الأممية، قالت في نوفمبر الماضي، إن اليمن يعاني من تراجع كبير من أنماط العنف المباشرة وغير المباشرة.

وأضافت خلال ندوة، "إقامة مجتمعات سلمية في دول الصراع "سوريا، اليمن، ليبيا" التي قدمتها مؤسسة "ماعت" للسلام والتنمية وحقوق الإنسان بالتعاون مع التحالف الدولي للسلام بالأسبوع العربي للتنمية أن أكثر من من 22 مليون شخص يحتاجون للطعام والعلاج والاحتياجات الأساسية، وأن البيانات المتعلقة بهذه الشرائح هي بيانات دقيقية، خاصة أن هناك العديد منهم بات في المرحلة الخطرة، كما أن وباء الكوليرا أصبح يهدد الملايين وهي أزمة كبرى يصعب مواجهتها.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم