حكايات| هوس «الفانتازي».. 6 ملايين مدير فني من المشجعين و«صلاح» الأغلى

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

في القرن الـ21 تخطى جنون «الساحرة المستديرة» حواجز «المستطيل الأخضر» والمدرجات داخل الملاعب، إلى العالم الافتراضي بألعاب إلكترونية يتعايش معها عشاق كرة القدم من التدريب ووضع الخطة المناسبة، واختيار قائمة اللاعبين، وصولا إلى الفوز وجني الأرباح كما في «الفانتازي» التي لفتت أنظار الشباب مؤخرا، ليس في مصر فقط ولكن في جميع أنحاء العالم.

 

أكثر من 6 ملايين شخص حول العالم يشاركون في لعبة «الفانتازي»، لتتصدر قائمة التطبيقات التي يجرى تحميلها في أكثر من 100 دولة حول العالم.

 

اللعبة باختصار تنقلك من مدرجات المشجعين، إلى كونك مديرًا فنيا لفريقك الذي عليك أن تكونه من قائمة تضم 15 لاعبًا، وتكمن التسلية في توقع نتائج مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز، ومسجلي الأهداف، ومن ينجح في التوقع السليم يجني أموالاً طائلة؛ لذلك يسعى كثيرون إلى تلك المكاسب السريعة غير السهلة، والتي تعتمد على قدرة التحليل والتوقع للنتائج.


15 لاعبًا بـ100 مليون

 

وتبدأ اللعبة أولاً باختيار 15 لاعبا من كل فرق الدوري بتكلفة 100 مليون، ولا يزيد اختيارك من أي فريق عن 3  لاعبين، بحيث يتواجد 11 لاعبًا في التشكيل الأساسي، و4 لاعبين في الفريق الاحتياطي، ولا يتم حساب نقاط اللاعبين الاحتياطيين إلا في حال عدم لعب واحد من الأساسيين. 

 

ويختار كل شخص أحد اللاعبين، ليكون قائدًا للفريق في هذا الأسبوع، وتتم مضاعفة نقاط هذا اللاعب، كما يتم السماح لك بتغيير مجاني في كل أسبوع لأي لاعب في فريقك، ومع كل تغيير إضافي سيتم خصم 4 نقاط من رصيدك، علاوة على الدوري الكلاسيكي والذي تقوم فيه بتكوين دوري مع مجموعة من أصدقائك، على أن يتم حساب تجميع نقاطك ونقاط أصدقائك وحساب الترتيب على حسب مجموع النقاط.

 

«صلاح» الأغلى

 

حساب «فانتازى بريميرليج» على «السوشيال ميديا»، أعلن أن أكثر من 1.5 مليون مشارك باللعبة اختاروا محمد صلاح نجم ليفربول كابتن للفريق، متفوقًا بأكثر من الضعف عن صاحب المركز الثاني هاري كين هداف توتنهام.

 

وتصدر «أبو مكة» قائمة الأغلى في «الفانتازي» بين لاعبي العالم، حيث بلغ سعره 13 مليونا، بينما بلغ سعر رمضان صبحي لاعب هيدرسفيلد 5 ملايين، بفارق نصف مليون فقط عن محمد النني لاعب آرسنال الذي بلغ سعره 4.5 مليون.

 

وبالنسبة لأكثر اللاعبين الذين لا يحظون بثقة المشاركين في لعبة «الفانتازي» فجاء هاري كين نجم توتنهام في الصدارة لتراجع مستواه بـ«البريميرليج» بعدما تم بيعه من أكثر من 228 ألف مشارك، ويليه «هازارد» نجم تشيلسي المهدد بالغياب عن فريقه بسبب الإصابة.

 

رحلات وتذاكر «VIP»  للفائزين

 

وعن الدافع وراء جنون الكبير والصغير على هذه اللعبة التي «هوست» المصريين وأثارت «جنون» الشباب، فكانت قائمة الجوائز المقدمة للفائزين؛ فالفائز بالمركز الأول يربح سيارة، وشارة كابتن المنتخب الفائز بكأس العالم، بالإضافة إلى نسخة أصلية من لعبة «فيفا 19»، ورحلة لشخصين لمدة أسبوع للمملكة المتحدة، وحضور مباراتين من مقاعد كبار الزوار «VIP»، ولعبة فيفا، أما المركز الثاني فيحصد شاشة رقمية، وشارة كابتن المنتخب الوصيف بكأس العالم، ونسخة أصلية من لعبة «فيفا 19»، بالإضافة إلى رحلة ليومين للمملكة المتحدة، وحضور مباراة واحدة، ولعبة فيفا، ومنتجات رياضية من كبرى الشركات العالمية، أما من يربح جائزة مدرب الشهر أو الأسبوع فيفوز بكمبيوتر لوحي، وسماعات بلوتوث، وهدايا رياضية من شركات عالمية في هذا المجال.
 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم