عمر فايز : «شباب العالم» أثبت أن مصر مهد الحضارات تُجدد نفسها

عمر فايز
عمر فايز

لا يوجد حدث في العالم، كهذا الحدث الذي تستضيفه مصر، بهذه الكلمات بدا عمر فايز احد الشباب المشارك في منتدى شباب العالم، حديثة ، وأضاف أن مصر مهد الحضارات تُجدد نفسها، بمنح شباب العالم فرصة التواصل والتحاور مع بعضهم البعض ومناقشة مختلف القضايا للتوصل إلى ما هو أبعد من الحل، وهو رسم إستراتيجية طويلة الأمد تتناسب وإرادة الشعوب المتطلعة للعيش في أمن وسلام.


وأشار إلى أن أهمية المنتدى تظهر في وقت تتصاعد فيه حدة الأزمات والصراعات في معظم الدول المختلفة، لتشكل عبئًا على الشعوب وقادتهم، ولعل المنتدى يتيح الفرصة أمام المشاركين من مختلف بلدان العالم والذين جاءوا من 163 دولة، رغم اختلافهم إلا أنهم تعهدوا على تحويل هذا الاختلاف إلى تكامل لا خلاف، للتوصل إلى حلول جذرية تتطلب فقط مساندة قادة بلادهم لتفعيلها على أرض الواقع.


وعن أبرز الجلسات والقضايا التي يناقشها المنتدى أكد عمر أن المنتدى حرص على التنوع في عرض جلساته، كي يتناول القضايا المختلفة ذات الأبعاد السياسية والاقتصادية والاجتماعية وأيضًا الثقافية والتكنولوجية، ليستفيد من طاقة الشباب المشارك في وضع آليات من الممكن تفعيلها ما إذا تحققت لبلادهم الفرصة في أن يشاركوهم حلم بناء المستقبل.


مكاسب عديدة


وأضاف أن المكاسب التي تتحقق لمصر عديدة على المستويين المحلي والدولي، إذ تستطيع مصر محليًا الاستفادة عبر التوصيات في خلق مزيد من فرص الاستثمار بداية من السياحية وصولًا إلى التبادل التجاري والتكنولوجي، إذ يخلق المنتدى سفراء من الشباب له حول العالم، ودوليًا تربح مصر مكانة خاصة في صياغة مستقبل الشعوب.


وأكد أن المنتدى بطبيعته متجدد بالأفكار والمناقشات والقضايا وأيضًا الحلول المقدمة لحل المشكلات، وإن كان هذا العام أكبر من سابقه، بعدما منح الرئيس عبدالفتاح السيسي الفرصة لأعداد أكبر للمشاركة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم