البرلمان اللبناني: ادعاءات «نتنياهو» حول وجود صواريخ لحزب الله كاذبة

بنيامين نتنياهو
بنيامين نتنياهو

أكدت لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب اللبناني، أن المزاعم التي أطلقها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة حول وجود صواريخ تابعة لحزب الله بمحيط مطار رفيق الحريري الدولي ببيروت وأنها تستهدف إسرائيل، هي مجرد ادعاءات كاذبة.

جاء ذلك خلال جولة التي قام رئيس وأعضاء اللجنة في عدد من مناطق الجنوب اللبناني، والتي التقوا خلالها بالقائد العام لقوات الطواريء الدولية التابعة للأمم المتحدة لحفظ السلام جنوبب لبنان (يونيفيل) الجنرال ستيفانو دل كول وكبار الضباط الدوليين بالقوة الأممية.

وقال رئيس اللجنة النائب ياسين جابر خلال الجولة، إن إسرائيل تحاول دائمًا تهديد لبنان وإرباك الأوضاع فيه، مشيرًا إلى الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة للأجواء والمياه الإقليمية والأراضي اللبنانية، وأن لبنان ضحيةٌ للاستعراض الذي قام به نتنياهو.

وأشار رئيس لجنة الشئون الخارجية إلى تمسك لبنان بالشرعية الدولية وعملية السلام وعدم الاعتداء على أي بلد، وتطبيق قرار مجلس الأمن 1701 الذي أعقب العدوان الإسرائيلي عام 2006.

وأضاف، "رغم الاعتداءات الإسرائيلية المستمرة، يقوم لبنان دائما بتوجيه الاعتراض إلى الأمم المتحدة لكن إسرائيل لا تستجيب لأي قرار دولي، مشددًا على أن لبنان بلد مسالم ليس لديه نية الاعتداء على أحد، وأنه لا يوجد ما يستدعي التخوف، مستبعدًا إقدام إسرائيل على أي عمل عسكري عدائي جديد بحق لبنان.

وتابع قائلًا، "الرد كان واضحًا من خلال مبادرة وزير الخارجية جبران باسيل ودعوته السفراء العرب والأجانب لزيارة الأماكن التي ادعت إسرائيل وجود أسلحة فيها، وفضح الأكاذيب الإسرائيلية".

وأعرب عن تطلعه إلى استمرار التعاون بين الجيش اللبناني وقوات اليونيفيل، مشيرًا إلى أن الجيش استطاع تحقيق نجاحات كبيرة في مجال الأمن والاستقرار في المنطقة.

ترشيحاتنا