خطة «وزارة الثقافة» لاكتشاف المواهب

د. ايناس عبد الدايم وزيرة الثقافة
د. ايناس عبد الدايم وزيرة الثقافة

بدأت وزارة الثقافة خطتها لاكتشاف الموهوبين والمبدعين والنابغين في مختلف المجالات الثقافية والفنية من النشء والشباب.

وفعلت الوزارة بروتوكول تعاون بين دار الأوبرا المصرية والهيئة العامة لقصور والخاص بمركز تنمية المواهب في الأقاليم، والذى انطلقت الدراسة بفصوله بحضوره 102 طفل وشاب وفتاة من الموهوبين في الأقاليم.

وتضمن 11 دارسًا في فصل كورال الأطفال والذي يستقبل الأطفال يوم الأحد من كل أسبوع، و24 شاًبا وفتاة في فصل كورال الشباب وتتم الدراسة خلاله مساء كل ثلاثاء، و19 شابًا في فصل الجيتار.

وتكون الدراسة الإثنين من كل أسبوع، بحضور 15 طفلا في فصل الباليه ويتم التدريب أسبوعيًا في ظهر الجمعة، بالإضافة إلى 33 طفلا في فصل الرسم ويشرف على تدريب الأطفال في مختلف مجالات الفنون أساتذة متخصصين وحسب منهج أكاديمي.

ويسعى المركز حاليا التوسع في الفصول الفنية لاستيعاب أكبر عدد ممكن من الموهوبين في محافظات الدلتا وذلك بعد الإقبال الكبير من المواطنين والأسر المصرية عقب افتتاح المركز الأسبوع قبل الماضي.

وقالت الدكتور إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة، إن الإقبال الكبير على المشاركة في فصول تنمية المواهب بطنطا محفز لنا على تكرار التجربة في جميع المحافظات باعتبار النشء والشباب هم عماد هذا الوطن وأحد الركائز والدعائم الأساسية في بناء المستقبل و النواة لخلق جيل جديد يحمل راية الثقافة المصرية.
 

 

---
 
 
 

 

ترشيحاتنا