فيديو ..مستشار الرئيس الفلسطيني: بعد القدس لا معنى للحديث عن السلام

أكد  الدكتور محمود الهباش مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن أن القيادة الفلسطينية ملتحمة مع الشعب وتعبر عن رفضها للقرار الأمريكي وتتعامل معه كأنه لم يكن باعتباره عدوانا على فلسطين والأمة العربية والإسلامية .

وأضاف " الهباش" خلال مداخلة هاتفية فى برنامج " حقائق وأسرار" المذاع على قناة  صدى البلد  اليوم الجمعة 8 ديسمبر أنة تم البدء بالتحرك على المستوى الدولي فى مجلس الأمن قائلا :" بعد القدس لا معني للحديث عن السلام " لافتا إلى أن السلام يحتاج إلى إرادة ولكنها ليست متواجدة لدى إسرائيل وأمريكا.

وتابع :"سنستخدم كل امكاناتنا في الصعيد الدبلوماسي والقانوني والسياسي ونحتاج إلى تكاتف الأمة العربية والإسلامية لأن قضية القدس تخص المسلمين جميعا".

وأوضح "الهباش" أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دفن عملية السلام ولا يوجد معنى للاستمرار فى تلك الأكذوبة التى تحاول ان تمررها إسرائيل وأمريكا ولكن الحقيقة تتمثل فى تواجد عدوان على فلسطين وحالة إرهاب تمارسها الولايات المتحدة الأمريكية ضد العرب والمسلمين والعالم أجمع.

 


 

ترشيحاتنا