[x]

الرسم بـ«الملح» لوحات فنية من الطبيعة

الإبداع عالم لا يعترف بالحدود أو القيود لكن أن تتحول لوحات مرسومة إلى ملامح طبق الاصل ومن الصعب التفرقة بين الأصل والصورة فإن الفن يتجاوز الإعجاز؟

ورغم عدم امتلاكه ريشه ممتلئة بالألوان، يرسم الفنان أسامة صديق، الملامح بصورة معبرة تجعل الجميع يندهش من روعتها؛ إذ يعد الملح  أدواته الوحيدة للرسم وكأنها صورة تحمل تفاصيل وملامح لشخص من لحم ودم. 

شاب مصري، هوايته رسم المشاهير والفنانين، ولكن بشكل مختلف عن المعتاد الرسم  بالملح فقط، هذا ما فعله أسامة صديق. 

يؤمن أسامة بأن الفن لا يتطلب موهبة فقط وإنما احساس عالى للوصول الى اعين المشاهدين وأن يصل إلى روح الشخصية التي يرسمها. 

وذات مرة أعجبته لوحة قام برسمها لأحد الفنانين من الملح، فاستوقفه الفكرة وأعجب كثيراً بها، ومن هذه اللحظة بدا "أسامة" محاولا  الرسم بالملح، ووجد صعوبة في بداية الأمر إلا أنه واصل التحدي وتدرب على ذلك حتى أتقنه وأصبح فنان بدرجة دكتوراه .